اليوبيل 75

البنك المركزي العراقي يحتفل بذكرى اليوبيل الماسي

December 10, 2022
البنك المركزي العراقي يحتفل بذكرى اليوبيل الماسي



أقام البنك المركزي العراقي، اليوم السبت، احتفاليته المركزية بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين (اليوبيل الماسي) لتأسيسه في فندق بابل بالعاصمة بغداد، بمشاركة عدد من الشخصيات والقطاع المصرفي. وقال معالي محافظ البنك المركزي العراقي الأستاذ مصطفى غالب مخيف في كلمة له بالمناسبة: في مثل هذه الأيام قبل سبع عقود ونصف العقد، تأسست هذه المؤسسة التي تفخرون اليوم بها، مؤكداً ان للبنك المركزي العراقي مسيرة طويلة في تأسيس نظام نقدي رصين في العراق، وأسهم في تعزيز النظام الاقتصادي وسار جنباً إلى جنب مع السلطة المالية لإسنادها بصفة مستشار للحكومة، والوقوف خلفها في أوقات المحن.

وأضاف: لقد تميّز أداء البنك المركزي العراقي منذ أكثر من سبعة عقود، بأنّه دائمًا ما يكون على مسافة كافية من السياسة وتداعياتها وسلطاتها وتقلباتها، فتأسست لدينا تقاليد عمل أصيلةٍ كانت محايدة سياسياً بصورة تامة عمّا مرت به بلادنا من تقلبات وظروف معروفة، لافتاً إلى الإدارة المالية للدولة، كانت وما تزال، مؤمنة بأنّ البنك المركزي العراقي السند والظهير لها ولمؤسسات الدولة الأخرى. وأوضح، بعد عام 2003 صدر قانون البنك المركزي الجديد، إذ تمّ تكريس استقلاليته بصورة واضحة، وتوطدت صلاحياته ومكانته في هرم النظام الاقتصادي في العراق. وتجلّت كذلك سلطاته الرقابية المميزة.
 
وأكد معاليه، أن أوراقنا النقدية صدرت بأعلى جودة وأرصن خصائص أمنية متوافرة في تقنيات طبع الأوراق النقدية عالمياً من خلال التعاقد مع أفضل شركات الطبع العالمية وأصبح لدينا نظام للرقابة على القطاع المصرفي مستندين إلى النصوص القانونية التي وردت في قانونَي البنك المركزي والمصارف والقوانين ذات الصلة، وكلّها تضمن وجود نظام مصرفي رصين على الرغم من التحديات الفنية والأمنية التي تكتنف هذه البيئة المعقدة. واستعرضت الاحتفالية، تاريخ البنك المركزي العراقي منذ تأسيسه، فضلاً عن تنظيم جلسات حوارية عن السياسة النقدية والادوار الجديدة للبنوك المركزية، ودور المرأة في البنك المركزي العراقي.
 
البنك المركزي العراقي
المكتب الإعلامي
10-كانون الاول-2022